سباق مع الموت.. حين هبطت هليكوبتر في ملعب بالدوري الإنجليزي

انتظرت الجماهير بشغف بدء مباراة بيرنسلي وبيرتون، إلا أن حدثا طارئا حول أرضية الملعب فجأة لمهبط لطائرة هليكوبتر، أملا في إنقاذ حياة أحد العاملين قبل فوات الأوان.

إلغاء المباراة

سر هبوط "طائرة" داخل ملعب لكرة القدم

لم تكد صافرة حكم مباراة بيرنسلي وبيرتون، في إطار مباريات الدرجة الأولى من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، تنطلق لتعلن بدء اللقاء، حتى فوجئ جميع الحاضرين من لاعبين ومشجعين وإداريين، بأزمة غير متوقعة.

سقط بصورة مفاجئة ستيفن كروفت، وهو أحد العاملين بملعب بيرنسلي، حيث تبين أنه تعرض لسكتة قلبية كادت تودي بحياته، وتطلبت تدخلا طبيا سريعا دون تمهل، وهو ما حدث بالفعل حين حلقت طائرة الإسعاف عاليا، وهبطت في ملعب المباراة.

أنقذ طاقم الإسعاف حياة ستيفن قبل أن تطير به الطائرة لأحد المستشفيات القريبة، وسط ثناء وإطراء من الجميع، أعلنت بعده إدارة فريق بيرنسلي ومعها إدارة يبرتون، إلغاء المباراة وتأجيلها لوقت لاحق.

يكشف البيان الصادر من جانب نادي بيرنسلي ما حدث بوضوح حين يقول: “نقلت طائرة الإسعاف العامل المجتهد، ستيفن كروفت لمستشفى شيفلد، بعد أن تعرض لسكتة قلبية قبل لحظات من بدء المباراة ضد فريق بيرتون ألبيون، هو عضو مهم في فريق عمل النادي”، مضيفا: “علينا أن نشكر كذلك إدارة فريق بيرتون على تفهم الوضع ومساندتها لستيفن، الذي نأمل جميعا عودته لنا من جديد”.

"
"

مشاعر مختلطة

سر هبوط "طائرة" داخل ملعب لكرة القدم

في الوقت الذي هرع فيه الكل من أجل نجدة ستيفن، وألغيت المباراة المهمة خصيصا من أجل الاطمئنان على حالته الصحية قبل كل شيء، شعرت أسرة العامل المجتهد بمشاعر متباينة تجمع بين القلق على وضع ستيفن، وبين الامتنان للاهتمام غير العادي بفرد عائلتها الدؤوب.

تقول أسرة ستيفن في بيان إدارة الفريق: “نود أن نشكر لاعبي فريق بيرتون وكذلك مسؤولي كلا الفريقين، لما أظهروه من تفان لإنقاذ حياة ستيفن، والذي لولاه لما كان ستيفن على قيد الحياة حتى الآن”.

وتستكمل أسرة ستيفن حديثها قائلة: “بالرغم من أنه يعاني من حالة صحية سيئة بمستشفى شيفلد، إلا أن استقرار الحالة مؤخرا هو ما يطمئننا، ما يذكرنا بشكر طاقم الإسعاف المحترف الذي ظهر في الوقت المناسب تماما”.

في النهاية، أعلن الاتحاد الإنجليزي عن إمكانية استعادة الجماهير لأموال التذاكر، فيما لم يتم الكشف عن موعد لعب المباراة من جديد، إلا أن ما يفوق كل ذلك قيمة، هو إعلان الفريقين ضمنيا أن حياة فرد واحد مهما كان شخصه، لا توازي بأي حال من الأحوال أهمية أي مباراة في كرة القدم.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافقاقرأ المزيد