أيهما أفضل.. التعرض للانتقاد من المدير أم الزميل؟

كشفت دراسة حديثة الفارق بين تعرض أداء الموظف في العمل، إلى الانتقاد من المدير أو الزميل، وتعرضه لنفس الموقف من خلال موظف آخر بدرجة أقل في السلم الوظيفي، واصفة الموقف الأول بأنه يسبب الأذى النفسي، والثاني بالمحفز وراء الإبداع.

الانتقاد في العمل

تختلف ردود فعل كل شخص عن الآخر، عند التعرض للانتقاد في العمل، إلا أن التأثير يختلف وفقا لمنصب صاحب النقد نفسه، وفقا لدراسة حديثة.

توصلت الدراسة -التي أجراها باحثون من جامعتي إدارة أعمال تورنتو في كندا وأوهايو في الولايات المتحدة- إلى أن الانتقاد المقدم للموظف، من خلال المدير أو زميل العمل، يأتي -غالبا-  بنتائج سلبية على الصعيد النفسي، فيما يحدث العكس عندما يأتي النقد عبر موظف بمنصب أقل.

يرى الباحث من جامعة إدارة الأعمال بكندا، يون جون كيم، ضرورة انتباه المديرين عند تقديم النقد السلبي للموظفين، قائلا: “يتبين أن طريقة النقد، قد تفرق بين موظف يفقد قدراته الإبداعية، وآخر ارتفعت لديه نفس القدرات، ما يشير كذلك إلى دور الشخص المسؤول عن تقديم النقد”.

الدراسة

اشترك باحث جامعة إدارة أعمال تورنتو، مع زميله من جامعة أوهايو، جونها كيم، في إجراء دراسة تهدف إلى اكتشاف تأثير صاحب النقد، على الموظف في العمل، حيث توصلت إلى أن الانتقاد القادم من الرئيس أو حتى من الزميل في العمل، قد يتسبب في أضرار نفسية للموظف.

يعقب جونها كيم على نتائج الدراسة، بالقول: “يشعر الموظف بالتهديد عندما يأتيه الانتقاد من مديره في العمل، فيما ينتابه الغضب عندما يحدث الأمر نفسه من زميل مكافئ له في العمل، نظرا للتنافسية بينهم، وهو ما يؤدي في النهاية إلى الشعور بالقلق والتوتر، ويتسبب في تراجع فرص الإبداع”.

تبرز الدراسة الدور الإيجابي للنقد الذي يصل للموظف، عبر زميل عمل في منصب أقل منه، حيث يتضح الأمر وفقا للباحثين، عندما يأتي الانتقاد للمدراء عبر موظف عادي، ما تكشفه أيضا تفاصيل الدراسة: “ليس السر بالطبع في استمتاع المدير أو الرئيس بتلقي النقد من موظف أقل بالمنصب، بل يعود لتقبل الأمر بصدر رحب في كثير من الأحيان، نظرا للسلطة العليا التي يتمتعون بها، والتي تشعرهم بعدم القلق، عند الاستماع للنقد السلبي”.

يختتم الباحثان تعقيبهما على البحث المثير للجدل، بالقول: “لا بد وأن يدرك المديرون احتمالية تسبب النقد السلبي في كبح زمام إبداع الموظفين، نظرا لأن أغلب العاملين ينظرون للأمر حينئذ بشكل شخصي، لذا ينصح دائما بإبقاء النقد محددا على المهام المطلوبة، مع مراعاة التفرقة بين انتقاد الفعل وانتقاد صاحبه”.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد