fbpx

فريدا.. الكلبة التي أنقذت البشر من تحت الأنقاض

وقع الزلزال العنيف بوسط المكسيك، وترك وراءه آلاف الضحايا ما يبن مصابين وقتلى، لتظهر الكلبة فريدا بزي الأبطال، وتنقذ ما يمكن إنقاذه في مشهد لا يصدق من روعته.

كلبة وسط الركام

في عام 2017، وتحديدا في الـ19 من شهر سبتمر، استيقظ العالم على فاجعة إنسانية ضربت المكسيك، حيث تعرضت الدولة الواقعة بقارة أمريكا الشمالية، لزلال عنيف بلغت قوته ما يزيد عن 7 درجات بمقياس ريختر، تسبب في سقوط أكثر من 300 قتيل، وآلاف المصابين.

هنا جاء دور رجال الإنقاذ في المكسيك، والذين لم يكونوا بشرا فحسب في تلك الحالة، بل سطعت من بينهم كلبة تدعى فريدا، تمثل دورها في محاولة البحث عن ضحايا الكارثة الإنسانية الكبرى، أسفل ركام المباني المنهارة.

عينت البحرية المكسيكية، الكلبة فريدا، من أجل المساعدة في تقليل خسائر تلك النوعية من الكوارث الإنسانية، إذ تطلب الأمر منها السير وسط ركام المنازل والمباني التي تعرضت للانهيار الكامل، أملا في العثور على بعض الناجين تحت ركام هذا الحادث الأليم الذي شغل العالم حينئذ.

فريدا تنقذ الأرواح

لم يكن يتوقع أكثر المتفائلين، أن تنجح الكلبة فريدا، في مهمتها بهذا الشكل المبهر، إلا أن المعجزة تحققت على أرض الواقع، حين تمكنت الكلبة من سلالة لابرادور ريتريفر، والمرتدية لنظارات وأحذية الحماية العسكرية، من الوصول إلى 52 من ضحايا الهزات الأرضية تحت الأنقاض، من بينهم 12 شخص من الأحياء.

استمرت جهود الكلبة ذات الـ7 أعوام لعدة أيام متتالية، إلا أن أصداء إنجازها الملهم لاتزال تشغل الملايين من أبناء الشعب المكسيكي، حتى مع مرور أعوام على وقوعها، بل وأصبحت فريدا كذلك ملهمة لسكان دول مجاورة للمسكيك، استفادت من جهودها حين انطلقت إليها لتكرار الأمر نفسه، إذ شاركت فريدا في إنقاذ عدد من ضحايا زلزال الإكوادور، وكذلك انهيارات جواتيمالا الأرضية، وغيرها من الكوارث الطبيعية المحزنة.

انتقلت مظاهر الاحتفاء بفريدا، من المكسيك إلى العالم بأسره، وخاصة مع انتشار الأخبار عن تلك الكلبة المثابرة، عبر صفحات وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، ما دفع البعض إلى المناداة بوضع صورتها على إحدى العملات الورقية في المكسيك، الأمر الذي لا يهم كثيرا بالنسبة لكلبة، هدفها الأوحد هو إنقاذ الأرواح.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد