أفضل دعاء للميت وفضله وصيغ العزاء المناسبة

الدعاء للميت قد يكون أهم ما يمكن فعله له بعد الدفن ومفارقته الى قبره ومحطته الجديدة الى الحياة الأبدية، حيث أن دعاءنا له يخفف عنه ما هو لاقيه، فالميت يكون مقيداً في قبره والدعاء له يحرره، وإن صح التعبير عن التساؤل الأهم .. فما هو أفضل دعاء للميت يمكننا مساعدته به، وهل ورد في الكتاب والسنة أدعية مستحبة للمتوفي أو دليل على أهمية فضل الاستغفار والدعاء للميت؟

هل يصل كل الدعاء للمتوفي؟

القاعدة الأساسية في الحياة هي وجود نهاية لها وفي هذه الحالة، يكون الموت هو الحالة الصحيحة ومؤكدة الحدوث فحين يتوفانا الله نودع الحياة بكل ما فيها، نودع كل شيء ونتحول إلى مجرد ذكرى في عقول أحبائنا وهذا يعد أكبر مثال على أن الدنيا ليست بالشيء الكبير الذي نتصارع عليه ونؤذي أحداً من أجلها أو نكتسب أموالاً ليست من حقنا ونحن موهومين بأنها ستدوم وأننا سننتفع بتلك الأموال يوماً،

ولكن الحقيقة التي يجب أن تقال هو أن الدنيا ما هي إلا اختبار كبير من الله لكل عباده فينجح فيه من ينجح ويفشل من يفشل فاللهم اجعلنا من عبادك الناجحين السعداء وندعو الله أن يرزقنا حسن الخاتمة.

وأكد أهل العلم وأجمعوا على أن الدعاء والاستغفار للمتوفي يعود عليه بالانتفاع، ويعد ذلك دليلاً على معرفته أنه قد دعي له، ومعرفة أيضاً من الذي دعا له حين يحدث تغير في حاله بسبب ذلك الدعاء، وأفضل ما يمكن إهداؤه للميت هو الدعاء له وفعل الصدقات من أجله كما ورد في الكتاب والسنة، كي يصل له ثوابها، والثناء عليه بالخير فالثناء بالخير ينفع الميت، وبالتالي يصل كل دعاء للميت.

اقرأ: دعاء صلاة الاستخارة وعدد ركعاتها

أفضل الدعاء للميت من الكتاب والسنة

حث الرسول عليه الصلاة والسلام على أهمية الدعاء للميت ونرى ذلك في حديث سيدنا عثمان رضي الله عنه حيث قال: «كان النبيُّ صلى الله عليه وسلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال «استغفروا لأخيكم وسلوا له بالتثبيت فإنه الآن يُسأل».

ماذا يقال بعد دفن المتوفي؟.. أدعية مستحبة للميت بعد الدفن:

  • اللهم يا حنان يا منان يا واسع الغفران اغفر له وارحمه وعافه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس.
  • اللهم أبدله داراً خيراً من داره وأهلًا خيراً من أهله وزوجاً خيراً من زوجه وأدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار.
  • اللهم عامله بما أنت أهله ولا تعامله بما هو أهله، اللهم إن كان محسناً فزد في حسناته وإن كان مسيئا فتجاوز عن سيئاته، اللهم أدخله الجنة من غير مناقشة حساب ولا سابقة عذاب.
  • اللهم اجعل قبره روضة من رياض الجنة، ولا تجعله حفرةً من حفر النار.
  • اللهم احمه تحت الأرض، واستره يوم العرض، ولا تخزه يوم يبعثون، «يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون، إلا من أتى الله بقلبٍ سليم»
  • اللهم أنت أهل الوفاء والحق، فاغفر له وارحمه إنك أنت الغفور الرحيم.
  • اللهم آنسه في وحدته، وفي وحشته، وفي غربته.

العزاء للميت

ما هي صيغ العزاء المشروعة؟

العزاء للميت يكون له صيغ ثابتة ومعروفه تهون على أهل الميت وأقاربه ولا تضايقهم فقد أرسل النبي (صلى الله عليه وسلم) إلى ابنته ولها ابن أو ابنة تحتضر: «إن لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده إلى أجل مسمى، فلتصبر ولتحتسب»، ويعلمنا رسول الله (صلى الله عليه وسلم) من هذا الموقف أن نقول القول اللين الذي يكون سهلاً علينا وعلى من نعزيهم فنذكرهم بأن لله ما أخذ من نفس وله ما أعطى منها أيضاً وأن كل شيء عند الله له أجل مسمى يبلغه فيجب أن نكون مؤمنين بالله ونصبر على ما يصيبنا من ابتلاءات ففي النهاية الموت مصيبة كبرى وموقف يحدث لكل البشر وكلنا سنمر به كما ذكرنا سابقاً وبالتالي يجب أن نصبر ونحتسب.

ما هي صيغ العزاء المخالفة؟ 

اشتهر عند بعض الناس أن يقول بعضهم لبعض عن وفاة قريب: البقية في حياتك، وهذه الصيغة غير صحيحة حيث يفهم منها: أن الميت قد مات ناقص عمر، وأن هناك بقية من عمره لم يعشها، فيدعون أن تنتقل هذه البقية إلى أهله، والله عز وجل وضح أن الأجل إذا جاء لا يستقدمون ساعة ولا يستأخرون، فليس هناك بقية.

هل يصل للميت قراءة القرآن والتسبيح؟

الموت يأتي بلا ميعاد، وقد يكون المتوفي لم يتجهز للقاء الله عز وجل بكثرة الصالحات والأعمال الحسنة، وهنا من المتعارف عليه أن الميت تنفعه الصدقات والدعاء والحج والعمرة عنه أيضاً، أما قراءة القرآن والتسبيح والتهليل لا يوجد لهم تأكيد، فالأرجح بالدليل أنها لا تصل لعدم وجود دليل، فالرسول لم يكن يفعل ذلك لأموات المسلمين، لذا من الأفضل أن نترك ذلك ونبتعد عنه لعدم التأكد من ماهية مشروعيته، أما المثبت والمؤكد هو أن تهديه ثواب قراءة القرآن وتدعو له وتحج عنه، وتصوم عنه إذا مات وكان عليه صوم حيث قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): «من مات وعليه صوم صام عنه وليه»

هل يصح قضاء الصوم عن الميت؟

قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): «من مات وعليه صيام، صام عنه وليه «وفي الصحيحين: أن امرأة ركبت البحر فنذرت إنِ اللهٌ تبارك وتعالى أنجاها أن تصوم شهرا، فأنجاها الله عز وجل فلم تصم حتى ماتت، فجاءت قرابة لها إما أختها أو ابنتها إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) فذكرت ذلك له،

فقال: «أرأيتك لو كان عليها دين كنت تقضينه؟»

قالت: نعم.

قال: فاقضي، ويدخل في ذلك صوم الفريضة وصوم النذر.

دعاء الابن الصالح لأبيه الميت وأهميته من السنة

  • قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): «إن الرجل لترفع درجته في الجنة فيقول: أنى هذا؟ فيقال: باستغفار ولدك لك».
  • في حديث عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله ﷺ قال: «إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له»

دعاء الموت تثبت أهميته وكذلك انتفاعه به بشكل واضح في هذا الحديث، فقد أشار النبي «صلى الله عليه وسلم» أن انقطاع أعمال الميت يُستثنى منها ثلاث، والتي كان من ضمنها الدعاء له.

هل يجب أن نخاف من الموت؟

لا شك أن الموت مصدر قلق للجميع نظرا لأنه يكون بمثابة انتهاء للحياة في هذه الدنيا، وقد يكون الكثير من الناس غير مستعدين لهذه النهاية، ولكن الحياة عند الله ليست هي الحياة الدنيا بل إنها الحياة الآخرة.

فعندما خلق الله الإنسان ونفخ فيه من روحه أعطاه النعمة الأبدية، فكل من جاء إلى الحياة سيبقى مخلدا إما في الجنة وإما في النار والعياذ بالله، حتى الطفل الصغير الذي يموت سيبعث ويكون خالدا في الجنة بل سيأخذ أبواه معه ويدخلهما الجنة على شرط الإيمان.

وقد قال الله تبارك وتعالى في كتابه العزيز: (وإن الدار الآخرة لهي الحيوان لو كانوا يعلمون)، فالحياة الدنيا محدودة مهما طالت أعمارنا وهي دار اختبار للإنسان وتحصيل حسنات وسيئات والموت رحلة عابرة فنحن في عالم الذر كنا أمواتا جئنا إلى الدنيا أحياء ثم نموت مرة أخرى ثم نبعث وقد قال تعالى: (كيف تكفرون بالله، وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون).

يوم القيامة يأتي الموت على هيئة كبش فيذبح وينادي مناد من قبل الله عز وجل: [يا أهل الجنة خلود بلا موت ويا أهل النار خلود بلا موت]، وقال تعالى: (لا يذوقون فيها الموت إلا الموتة الأولى ووقاهم عذاب الجحيم)، وهكذا نعرف أن الموت له نهاية وأن الحياة هي التي ستبقى خالدة مخلدة والموت طارئ عليها، لذا يجب علينا التوقف عن الخوف والعيش بشكل طبيعي.

ونحقق الهدف الإيجابي من هذا الخوف وهو التقرب إلى الله فهذا الخوف لا يكون دائما سلبيا ولكن له بعض الجوانب الإيجابية مثل أنه يذكرك بالموت وبلقاء الله كي تفيق مما أنت فيه وتغير من عاداتك السيئة ولتراقب حياتك بشكل أفضل وتحاول تحسينها بشتى الطرق المتاحة لك.

6 خطوات تجعلك مستعداً للقاء الله

1) واظب على الصلاة وحافظ على أداء الفروض.

2) الصيام صوماً كاملاً صحيحاً في الأوقات الواجب فيها الصوم مثل شهر رمضان ويومي (الاثنين والخميس) من كل أسبوع وهي سنة متبعة عن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) حيث كان يحافظ دوماً على الصيام في هذين اليومين والصيام جيد للجسم حيث ينشط الدورة الدموية ويقي الجسم من الأمراض.

3) التصدق دائماً: حيث أن الصدقة من الأشياء المفضلة والواجبة التي يجب أن يؤديها كل المسلمين ولا تقتصر على حالات الوفاة فقط وصدقة السر تطفئ غضب الرب، وكما أشار الرسول الكريم في الحديث أعلى بأن الصدقة الجارية من الأعمال التي لا تنقطع للميت.

4) حسن المعاملة: حيث أن حسن المعاملة يأتي من الأخلاق الموجودة عند الفرد وديننا قائم في الأساس على الأخلاق، حيث أن الدين الإسلامي لم ينتشر بالسيف بل انتشر بالأخلاق وحسن التعامل، وقد وصل في الكثير من الدول قديما من خلال أخلاق التجار المسلمين.

5) عدم التكاسل: حيث أن الكسل من عمل الشيطان ويصيب به الشخص المؤمن حتى يتكاسل عن العبادة ويوقفها، فيجب أن تكون نشيطاً دائماً في عملك وبيتك وفي كل مكان.

6) تقوى الله: عرف عن المسلمين تقوى الله حيث أن الله لا يغيب عن حساباتهم في كل نواحي الحياة، فتجد أنه موجود في كل المعاملات التي تتم بين المسلمين فلا يستطيع أحد من المسلمين أن يغش غيره أو يؤذيه لأنه يتذكر الله فيتقيه في كل أعماله، ولو حافظ الجميع على تقوى الله لانتشر العدل والخير.

اقرأ أيضاً: أفضل أذكار الصباح من السنة

3 أسئلة شائعة عن الدعاء وقراءة القرآن للميت:

1. هل يجوز دعاء الابن لأبيه الميت إن كان كافراً؟

استفتى شابٌ من العراق الشيخ ابن باز رحمه الله عن البر بوالديه الكافرين، حيث ذكر في رسالته للشيخ بأن أبيه المتوفي كان لا يقيم الصلاة ولا يؤمن باليوم الآخر، وأن أمه أخبرته عندما سألها عن أبيه أموراً سيئةً، وأنه كان يقول بلسانه فقط الله ربنا ومحمد نبينا، لكنه يسرق الناس أشياءهم ولا يطبق أياً من الأوامر التي فرضها علينا الإسلام … فهل يجوز أن أذبح أضحية له، أم ذلك حرام عليّ؟

فأجاب الشيخ بشكل صريح، أن يتأكد ممّا قالته أمه – لأنها كافرة كذلك فلا يُثق بما تقول – وإن تأكد مما قالته عن والده الميت، فلا يضحى له، ولا يصلى ولا يتصدق عنه … وكذلك فلا يجوز الدعاء له.

2. هل ورد في السنة ما يثبت فضل قراءة آيات من القرآن عند قبر الميت؟

الإجابة باختصار هي لا، وإن صادفت بعض المصادر التي تشير إلى أحاديث عن أهمية قراءة آيات محددة عند دفن الميت وعلى رأس قبره مثل فاتحة الكتاب وخاتمة سورة البقرة وسورة يس وغيرها، فاحذر منها لأنه لم يثبت صحة أي منها، وهي ضعيفة لا يؤخذ بها ومنها موضوعة من الشيعة.

3. هل الدعاء الجماعي عند قبر الميت سنة مشروعة؟

القرآن والسنة لم يرد فيهما ما يدل على استحباب الدعاء الجماعي للميت عند قبره، ولكنه مجاز شرعاً وفق إجماع العلماء، إلا في حال كون ذلك عادةً يواظبون عليها كلما قاموا بزيارة الميت أو تشييع جنازة أو يخصصون وقتاً لذلك، فيعتبر من البدع.

لا تجوز الصلاة عند القبور ولا إلى القبور ولو كانت الصلاة لله تعالى: قال رسول الله ( صلى الله عليه وسلم): ” لإن يجلس أحدكم على جمرة فتحرق ثيابه فتخلص إلى جلده خير له من أن يجلس على قبر” ، وقد بلغنا رسول الله ( صلى الله عليه وسلم) بهذه الاحاديث حتى يبين لنا ضرورة ترك مثل تلك الأعمال حيث اشتهر عند البعض أداؤها.

شاهد أيضاً: صور وتهاني مباركة يوم الجمعة

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا طالع الموضوع الأصلي من هنا طالع الموضوع الأصلي من هنا
DMCA.com Protection Status