مذاق المعدن بالفم.. الأسباب وطرق العلاج

نعاني أحيانا من مذاق المعدن المزعج بالفم، حيث يؤدي إلى قلة الشهية، والشعور بالغثيان، لذا ستحمل السطور القادمة بعض المعلومات على مقاومة الشعور

الأسباب

تتنوع الأسباب التي قد تتسبب في اكتساب الفم المذاق المعدني، حيث يقول أطباء الأسنان إن مجرد عدم استعمال خيط الأسنان والفرشاة لتنظيف الأسنان، كفيلا بظهور ذلك الشعور المزعج بالفم.

تنتشر الإصابة بمذاق المعدن أيضا لدى الأشخاص المصابين بارتجاع المرئ، وكذلك بالنسبة للمدخنين، إلا أنه يعد حينئذ من أقل الأضرار التي تصيبهم صحيا ونفسيا، نظرا لخطورة السقوط في فخ تلك العادة السيئة، مع الوضع في الاعتبار أن هذا المذاق أحيانا ما يكشف عن المعاناة من مرض السكري من النوع الثاني.

كذلك يؤدي تراجع نسب السوائل التي يحصل عليها المرء على مدار يومه، أو تنفسه من فمه نتيجة انسداد الأنف، إلى نفس النتيجة المزعجة بالفم، علما بأن انتظار مولود جديد، قد يعني زيادة احتمالية معاناة الشعور بالمذاق المشار إليه.

العلاجات

تتواجد أكثر من طريقة طبيعية للقضاء على مذاق المعدن المزعج بالفم، من بينها الاعتماد على خل التفاح، الذي يساعد على حل الأزمة وضع حد لهذا الشعور، حيث يعمل على تحسين رائحة الفم، كذلك السيطرة على ارتجاع المرئ، المتسبب في اكتساب انشار المذاق المعدني في الفم.

كذلك يمكن الاعتماد على صودا الخبز لعلاج ارتجاع المرئ، وذلك بشرب كوب من المياه، مزود بنصف ملعقة فقط من صودا الخبز، مع ضرورة عدم تكرار تلك الطريقة لمرات عدة، كذلك ينصح باللجوء إلى الملح لعلاج ذات الأزمة، عن طريق إضافة ملعقة  كاملة منه إلى كوب من الماء، للغرغرة بواسطتها، الأمر الذي لا يعالج مذاق المعدن وحسب، وإنما يساهم في مقاومة احتقان الحلق، الذي كثيرا ما يؤدي لمذاق غير مستحب بالفم.

ينصح الخبراء أيضا بشرب الليمون، لما له من دور في مقاومة البكتيريا بالفم وفي زيادة إفراز اللعاب أيضا، مع ضرورة الحذر من خطورة استعماله في حالة المعاناة من ارتجاع المرئ، حتى لا يزيد الأمور سوءا بدلا من علاجها.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد