نصائح

المزينة بالخرز.. وملابس الأطفال التي يحذر من اقتنائها

يأمل الآباء أن يختاروا أفضل قطع الملابس لأطفالهم الصغار، والتي تجمع بين الراحة الجسدية للطفل وكذلك الروعة الشكلية أمام الجميع، فيما يتبين أحيانا أن تلك الرغبة قد تبدو غير كافية عندما نختار ملابس الأطفال الأسوأ دون أن نلاحظ، لذا علينا بالحذر منها.

الملابس المزينة بالأزرار والخرز

ملابس الأطفال الأسوأ.. احذر من اختيارها لأبنائك

لا ينصح بشراء ملابس الأطفال التي تتزين بالكثير من الأزرار والترتر والخرز، نظرا لأن فضول الطفل يدفعه إلى قطع تلك الديكورات الصغيرة، ليضعها ربما في أنفه أو فمه، ويقوم بابتلاعها دون أن يلاحظ الأبوان، وهو أمر قد يصيبه بالاختناق ويعرض حياته للخطر بدون شك.

الوشاح الطويل

ملابس الأطفال الأسوأ.. احذر من اختيارها لأبنائك

يبدو الوشاح الطويل ملائما لطفل صغير، بحيث يجعله أكثر براءة ولطفا، لكنه يخفي خطرا كبيرا على حياته في واقع الأمر، إذ يمكن ببساطة لهذا الوشاح الطويل أن يعلق بأي من الألعاب في أماكن اللعب العامة أو ربما في أي شيء آخر بالطرق والشوارع، ليعرضه لاحتمالية الاختناق في ظل حاجته لشخص بالغ ليقوم بتخليصه سريعا من الأزمة، ما دفع بعض المدارس في كندا وغيرها من الدول إلى منع الأطفال من ارتداء تلك القطع من الملابس وخاصة الطويلة منها.

الياقة المدورة والضيقة

ملابس الأطفال الأسوأ.. احذر من اختيارها لأبنائك

تتعدد الأزمات التي تحيط بتلك النوعية من ملابس الأطفال، والمتمثلة في سترات الياقات المدورة والضيقة، حيث تؤدي إلى عدم راحة الطفل الذي يجد صعوبة أحيانا في تحريك الرقبة كما يرغب، ليصاب جلده بالتهيج بسهولة، علاوة على أن معاناة الطفل من الصداع قد تزيد بوضوح في تلك الحالة والسر هنا في قلة تدفق الدم في الرأس بسبب تلك الملابس.

الملابس الداكنة تماما

ملابس الأطفال الأسوأ.. احذر من اختيارها لأبنائك

انتقاء ملابس الأطفال ذات الألوان الداكنة تماما، يعد من أخطاء الآباء الشهيرة حول العالم، وخاصة إن كان الطفل يسير في الشوارع والطرق العامة، حينها يبدو من الصعب أن نعثر على الطفل في حال فقدانه بين المارة في ظل غياب أي ألوان فاتحة ومميزة بملابسه، علاوة على أن قائدي السيارات قد لا يلاحظون وجوده للسبب نفسه أثناء عبور الشارع، ما يعرض حياته للخطر.

الأحذية الملائمة للموضة

ملابس الأطفال الأسوأ.. احذر من اختيارها لأبنائك

تبدو الأحذية حديثة الشكل والملائمة للموضة والعصر جاذبة للطفل، لكنها لن تكون مريحة له في أغلب الأحيان، إذ لا يحرص المصنعون على دعم الحذاء بما يجعله متمتعا بالكفاءة والراحة بدرجة حرصهم على تمتع الحذاء بالشكل الملفت للأنظار، لذا يصبح الطفل ضحية تلك النوعية الأحذية والتي غالبا ما تكون ثقيلة وزنا وذات نعل كبير.

السترة ذات القلنسوة الضخمة والفرو الكثيف

ملابس الأطفال الأسوأ.. احذر من اختيارها لأبنائك

يؤدي ارتداء تلك النوعية من قطع ملابس الأطفال المتخمة بالفرو والمزودة بقلنسوة ضخمة، إلى صعوبة رؤية كل الاتجاهات بالدرجة المطلوبة، حينها يعاني الطفل من إمكانية عدم ملاحظة سيارة مسرعة تعبر الطريق أو شاب بالغ يقوم بالركض إلى جواره، لتحدث الأزمة.

ملابس البالغين

ملابس الأطفال الأسوأ.. احذر من اختيارها لأبنائك

إن كانت ملابس الأطفال التي تبدو شبيهة بملابس البالغين ملائمة شكلا لأبنائك، فإنها في الواقع قد تعيقهم عن الحركة بحرية ونشاط مع أصدقائهم الصغار، نظرا لأنها ليست مصممة بغرض الركض والقفز بقدر ما هي لافتة على الصعيد الشكلي فحسب، لذا فاختيارها للأطفال الصغار ليس هو القرار الأفضل.

الملابس ذات الرقعة

ملابس الأطفال الأسوأ.. احذر من اختيارها لأبنائك

من الوارد أن يتلخص سر انزعاج الطفل وغضبه الشديد أثناء ارتداء قطعة ما من ملابس الأطفال الرائجة، في احتوائها على الرقعة المميزة المزودة بالمعلومات عن نوع القماش وكيفية غسله، إذ يمكنها ببساطة أن تصيب جلد الطفل بالحكة في ظل حدة أطرافها، لذا ينصح بالحذر عند شراء ملابس الأطفال التي تحتوي على أحجام كبيرة من تلك الأوراق المزعجة.

الكاتب

  • المزينة بالخرز.. وملابس الأطفال التي يحذر من اقتنائها

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى