fbpx

من 43 ألف نوع.. أخطر 3 «عناكب» قاتلة في العالم

هناك ما يقرب من 43 ألف نوع مختلف من العناكب، ومن بين هؤلاء يُقال إن عددًا صغيرًا فقط خطير، وإن 30 نوعًا فقط مسؤول عن الوفيات البشرية، ولكن لماذا عدد قليل جدًا من العناكب خطر على البشر؟.. تم تصميم سم العنكبوت للعمل على الحيوانات الأصغر، لكن سم بعض الأنواع يمكن أن ينتج آفات جلدية لدى الأشخاص أو ينتج تفاعلات حساسية تؤدي إلى وفيات، ومع ذلك من المهم أن نفهم أن الموت عن طريق لسعة العنكبوت ليس بالشائع، نظرًا لأن العيادات ومراكز مكافحة السموم والمستشفيات غالبا ما تحتوي على مضادات فيروسات معينة في متناول اليد لعلاج اللدغة، لذلك سنعرض عليك أخطر هذه الأنواع.. وإليكم أخطر عناكب في العالم.

 

عناكب الأرملة السوداء

عنكبوت الأرملة السوداء هو المسؤول عن أكثر من 2500 زيارة لمراكز مكافحة السموم كل عام في الولايات المتحدة، وهو نوع واحد يمكن العثور عليه من الولايات المتحدة وأجزاء من كندا عبر أمريكا اللاتينية وجزر الهند الغربية، فالذكر من هذا النوع الذي نادرا ما يُرى لأنه يقتل ويأكل من قبل الأنثى بعد التزاوج، يبلغ حوالي ربع حجم الأنثى، وغالبًا ما يكون للذكور أزواج من الخطوط الحمراء والبيضاء على جانبي البطن.

 

عناكب الأرملة البنية

يُعتقد أن الأرملة البنية قد تطورت في إفريقيا، ولكن العينة الأولى التي تم وصفها جاءت من أمريكا الجنوبية، حيث يعتبر هذا النوع من قاطني المباني، داخل الإطارات القديمة وتحت السيارات وكذلك بين الشجيرات وغيرها من النباتات، حيث يعتبر سم الأرملة البنية ضعف قوة سم الأرملة السوداء، ومع ذلك فإن هذه الأنواع ليست عدوانية ولا يحقن إلا كمية ضئيلة من السم عندما يعض، ولكن لدغاتها كانت سببًا في وفاة شخصين في مدغشقر في أوائل التسعينيات، ولكن هؤلاء الضحاياه لم يكونوا بحالة صحية جيدة ولم يعالجوا بمضاد للسموم.

 

عناكب الأرملة الحمراء

عنكبوت الأرملة الحمراء أو الأرملة ذات الأرجل الحمراء، يتميز مظهر هذا العنكبوت عن العناكب الأخرى للأرملة من خلال السيفالوثور الأحمر وساقيه وبطنه المحمر إلى اللون الأسود، فالعديد من الأرامل الحمراء لهن علامة حمراء على الجانب السفلي من البطن، والتي قد تكون على شكل مثلث أو غير واضحة، ويتغذى هذا العنكبوت على الحشرات، ولا يعتبر عدواني تجاه البشر، ومع ذلك من المعروف أنه يعض عندما يحمي بيضه، فلدغة الأرملة الحمراء تشبه تلك الموجودة في الأرملة السوداء، وعادًة ما تنتج أعراض مثل الألم والتشنج والغثيان، فإن الوفاة الناجمة عن لدغة أرملة حمراء أمر نادر الحدوث، لأن العنكبوت يضخ هذا القدر الصغير من السم، فالأطفال الصغار جداً وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية هم الأكثر عرضة للوفاة من لدغات العنكبوت الأرملة الحمراء.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد