نصائح

نصائح مهمة للحماية من السرقة خارج المنزل

يمتلئ العالم بمئات الألاف من المحتالين وفي جميع أرجاء المعمورة، لذا فمع انتشار هؤلاء المجرمين على مدار سنوات، بدأت حيلهم الأكثر براعة وتطور في الظهور رويدا رويدا، ما يتطلب مواجهتها بحيل أخرى نكشف عنها الآن من أجل الحماية من السرقة قدر الإمكان.

تجاهل ماكينات الأموال الخارجية

حيل الحماية من السرقة

تعتبر ماكينة الصراف الآلي أشبه بالمغناطيس بالنسبة للمحتال، بل ومن الوارد أن يتجمع فريق منهم لتشتيت الضحية أثناء سرقتها أحيانا بالقرب من تلك الماكينة، علاوة على أن البعض يلجأ لتلك الأماكن من أجل اختلاس النظر لأرقام العملاء السرية لسرقتهم في وقت لاحق، لذا يبدو من الأفضل وبناء على كل ما سبق أن نتعامل فقط مع الماكينات الموجودة داخل الأماكن المغلقة التي يقوم الأمن بحمايتها، علما بأن الماكينات الموجودة داخل الفنادق أو المطاعم لا تعتبر مصدر جذب للمحتالين، نظرا لأنها تحتوي في العادة على كميات أموال أقل من غيرها.

عدم التأكد من وجود الأغراض الخاصة

حيل الحماية من السرقة

لا يفضل أن نقوم بالتأكد من وجود الهاتف أو المحفظة داخل الجيوب الخاصة أمام الآخرين، إذ يعطي ذلك الفرصة للمحتالين من أجل معرفة الأماكن التي تخبئ فيها أغراضك الثمينة، وهو أمر يدفع هؤلاء الخارجين عن القانون حتى إلى إدعاء تعرضهم للسرقة والصراخ بصوت مرتفع حتى يقوم كل شخص بالتأكد من وجود أغراضه كما هي، ليدرك المراقبون أماكن هواتف كل شخص تسهيلا لعملية السرقة، ما يؤكد على أهمية عدم فحص أغراضك إلا بهدوء وفي الخفاء.

الحرص من سريعي الحركة

حيل الحماية من السرقة

يميل المحتالون إلى التحرك سريعا قبل إتمام عملية السرقة داخل المواصلات العامة، إذ تزداد حركاتهم سرعة لتفحص أماكن الحقائب أو الأغراض الثمينة الخاصة بكل راكب لسرقتها سريعا قبل النزول في أقرب مكان، لذا يبدو الحرص من هؤلاء من وسائل الحماية من السرقة في التجمعات.

شراء الملابس ذات الجيوب السرية

حيل الحماية من السرقة

يعتبر شراء الملابس التي تحتوي على بعض الجيوب السرية، من وسائل الحماية من السرقة في كل مكان، إذ يمكن للقميص أو الرداء أو حتى الملبس التحتي المكون من جيب سري، أن يقلل من فرص التعرض لخطر السرقة من المحتالين، ومهما كانوا أذكياء.

تجنب الحقائب سهلة الفتح

حيل الحماية من السرقة

من الأفضل أن نحمل الحقائب معقدة الفتح، أو التي يتطلب الحصول على مكوناتها القيام بأكثر من خطوة واحدة، مثل حقيبة اليد التي تتكون من زر للفتح ثم زمام منزلق أسفله وربما قفل صغير لزيادة الأمر تعقيدا على المحتالين، علما بأن الحقيبة التي يمكن ارتداؤها بعكس الجسم قد تبدو محبطة للسارق مقارنة بحقيبة اليد العادية.

الحذر من انقسام المجموعات

حيل الحماية من السرقة

بينما يعمل بعض المحتالين في مجموعات أحيانا، فإنه ينصح دوما من تجنب السير في مواجهة مجموعة أشخاص قاموا بالانقسام فور رؤية شخص أمامهم، نظرا لأنهم بهذه الطريقة يسعون إلى تشتيت ذهن الضحية لتسهيل عملية السرقة.

إغفال المشاجرات

حيل الحماية من السرقة

ربما تبدو المشاجرات التي تحدث في الطرق العامة جاذبة لأعين الكثيرين، لذا يلجأ المحتالون إلى حيلة مبتكرة لتشتيت ذهن الضحايا، وتتمثل في إدعاء وجود مشادة بينهم، حتى ينشغل الجميع كما هو معتاد بمشاهدة تلك المشاجرة سواء كانت لفظية أو جسدية، فيما يقوم محتال خفي بسرقة أكبر كم من المتفرجين، لذا يبقى تجاهل تلك النوعية من الأزمات المفتعلة هو الخيار الأمثل لزيادة فرص الحماية من السرقة.

الابتعاد عن السيارات

حيل الحماية من السرقة

يحذر دوما من الاقتراب أكثر من اللازم من الطريق أثناء السير على الأرصفة، إذ يلجأ بعض المحتالين إلى حيلة خطف الحقائب من المارة في غمضة عين، ما يتطلب الابتعاد قدر الإمكان عن طريق سير السيارات مع إمكانية المشي دوما في الاتجاه المعاكس لها من أجل مشاهدة أي خطر قبل حدوثه، وأيضا في ظل حمل الحقيبة على الكتف البعيد عن الطريق وليس الأقرب إليه.

الإفلات من أسلوب الشطيرة

حيل الحماية من السرقة

من بين طرق العمل في مجموعة، والتي يلجأ إليها المحتالون، طريقة الشطيرة أو الساندويتش، المتمثلة في وقوف شخصين أو أكثر أمامك على السلالم المتحركة، بحيث تبدو فرصتك في المرور من بينهم معقدة، إذ تعطي تلك الحيلة الشيطانية الفرصة لسارق خفي في الخلف من أجل سرقة أغراضك سريعا أثناء محاولتك المرور، ما يتطلب إذن عند ملاحظة هذا الأمر سرعة استئذان الأشخاص في الأمام من أجل العبور، مع ضرورة حمل الحقيبة دوما أمامك وعدم تركها على الظهر أو الكتف في تلك المواقف، حتى نضمن الحماية من السرقة قدر الإمكان.

الكاتب

  • نصائح مهمة للحماية من السرقة خارج المنزل

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى