انفجار خزان الوقود الممتلئ في يوم حار.. هل هذا ممكن؟

تحذير مخيف أفاد بأن امتلاء خزان السيارة بالوقود في يوم ترتفع فيه درجات حرارة الطقس بوضوح، قد يؤدي إلى انفجار مرعب على خلفية زيادة الضغط والحرارة بصورة مبالغة، فهل هو تحذير صادق؟

تحذير

انتشرت في الآونة الأخيرة، عبر صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة، بعض التحذيرات المقلقة، التي تشير لإمكانية تعرض السيارة للانفجار بشكل غير اعتيادي، وذلك مع امتلائها كاملة بالوقود في ظل ارتفاع حرارة الطقس.

من هنا حذرت تلك المنشورات المنتشرة من ملء خزان السيارة للحد الأقصى، فنصحت بوضع نصف كمية الوقود فحسب، لترك المساحة المناسبة للهواء، أملا في عدم حدوث كارثة تؤدي لفقدان ركاب السيارات لحياتهم جراء انفجار مأساوي، فما الحقيقة إذن؟

الحقيقة

بالرغم من أنه تمت ملاحظة شيوع تلك التحذيرات بقوة في الفترة الأخيرة، إلا أن الانتشار الحقيقي لها قد بدأ منذ نحو 7 سنوات كاملة، وتحديدا منذ عام 2011، حين تسببت منذ ذلك الحين وحتى الآن في إثارة قلق الكثير من الأشخاص، علما بأنها في واقع الأمر مجرد أكاذيب ليس لها محل من الإعراب علميا.

تعود عدم صحة أو منطقية تلك التحذيرات إلى سببين رئيسيين، أولهما أن درجة الحرارة التي من الممكن أن يتعرض فيها الوقود للاشتعال تلقائيا بداخل السيارة تصل إلى نحو 257.22 درجة مئوية، وهو رقم بعيد كل البعد عن درجات الحرارة المعتادة التي تشهدها شتى بقاع كوكب الأرض.

أما السبب الثاني الذي يكشف بوضوح كذب التحذيرات الخاصة بارتفاع الضغط داخل خزانات الوقود، فيعود بنا إلى عام 1971، حينما أقرت وكالة حماية البيئة الأمريكية حينئذ، ضرورة أن تشتمل جميع محركات السيارات على آلية قادرة على الاحتفاظ بنسب الوقود الزائدة عن الحد المسموح والمؤثرة بالسلب على الضغط بالداخل، حتى تتمكن خزانات السيارات من استعادة النسبة الطبيعية والمطلوبة من الضغط بداخلها.

في النهاية، يدرك الجميع تعدد الأزمات التي تتعلق بالوقود وكذلك السيارات في دول العالم كافة، إلا أنه يبدو وأن وصول الأمر لاشتعال السيارات نتيجة لارتفاع درجات حرارة الطقس ليس من بينها حتى الآن، بل هو فقط أمر من وحي الخيال.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد

Open

Close