أغرب الجرائم.. عندما يسقط الجاني بطرق غير متوقعة

يفشل المحققون أحيانا في فك لغز الجرائم، إما بسبب نقص الأدلة أو نتيجة للاكتشاف المتأخر للجريمة بعد مرور الكثير من الوقت على ارتكابها، إلا أننا نشير اليوم إلى مجموعة من أغرب الجرائم، التي لم ييأس المحققون من أجل حلها، ما تحقق لهم فعليا بأكثر الطرق غير المتوقعة.

القطة حلت اللغز

أغرب الجرائم.. عندما يسقط الجاني بطرق غير متوقعة

لم يجد المحققون أي وسيلة لكشف الجاني وراء جريمة القتل البشعة، حيث كانت الشكوك تحيط برجل يدعى ديفيد هيدلر لكن دون وجود دليل حقيقي، إلا أن الأمور تبدلت بعد العثور على أجزاء بسيطة من شعر قطة في مكان الحادث، حينها أجريت تحاليل الحمض النووي سريعا، ليكتشف المحققون أن هذا الشعر يخص قطة هيدلر المدللة، ما ساهم في وقوع الجاني في قبضة الشرطة أخيرا على يد قطته المحبوبة.

دماء البعوضة

أغرب الجرائم.. عندما يسقط الجاني بطرق غير متوقعة

هي واحدة من أغرب الجرائم التي تكشف عن مدى ذكاء عناصر الشرطة في فنلندا، وكذلك اهتمامهم بأبسط التفاصيل، فبينما عثروا على سيارة متوقفة حديثا، وتخص شخصا مجهولا استخدمها للقيام بعدد من السرقات كما كشفت كاميرات المراقبة، فإنه لم يفتهم جمع كل التفاصيل داخل تلك السيارة بما فيها البعوضة التي كانت تحوم بالداخل، حيث قاموا بإرسال دمائها لمختبرات الحمض النووي، ليتضح بصورة مفاجئة أن تلك البعوضة قامت بقرص صاحب السيارة الغامض، ليجدوا من خلال التحاليل دمه الذي كشف عن شخصيته، قبل أن تؤكد التحقيقات أنه الجاني الهارب، والفضل يعود لدماء البعوضة.

الشرطي الآلي

أغرب الجرائم.. عندما يسقط الجاني بطرق غير متوقعة

بينما مرت أكثر من 20 سنة على جريمة قتل لم يستدل على مرتكبها، في ظل اختفاء سلاح الجريمة، فإن بعض المعلومات الجديدة بشأن تلك القضية أعادت فتحها، حيث أشارت تلك المعلومات إلى قيام أحد المتهمين بدفن سلاح الجريمة في حديقته الواسعة، الأمر الذي بدا وأن اكتشاف حقيقته من عدمها مستحيل لكبر مساحة الحديقة، إلا أن الاستعانة بإنسان آلي تابع لوكالة ناسا جعلت الأمور أكثر بساطة، حيث طاف الحديقة ليكشف عن المكان المحتمل، ويقوم رجال الشرطة بحفره ليجدوا بالفعل كل الأدلة التي تثبت تورط صاحب الحديقة المقبوض عليه الآن.

تعديل الصورة

أغرب الجرائم.. عندما يسقط الجاني بطرق غير متوقعة

بينما اعتاد كريستوفر بول الاعتداء على الصغار وتوثيق ذلك عبر صور يعرضها على صفحات الإنترنت، فإن الشرطة لم تستطع القبض عليه نظرا لتعمده تشويش صورته عبر تدويرها بتلك الطريقة الواضحة في اللقطة على اليسار، إلا أن الشرطة الألمانية لم تيأس وفكرت في أكثر من حل، حتى توصلت إلى فكرة محاولة إعادة تدوير صورته المشوشة لتفاجأ بظهور وجه المعتدي ببساطة، ما ساهم أخيرا في القبض على هذا المجرم الهارب.

اعتراف بالصدفة

أغرب الجرائم.. عندما يسقط الجاني بطرق غير متوقعة

ربما هي إحدى أغرب الجرائم في التاريخ، بعد أن شهدت قيام الجاني بالاعتراف بارتكاب جريمته دون أن يدري، حيث بدأ الأمر بقيام شبكة إتش بي أو التلفزيونية الشهيرة بإنتاج برنامج وثائقي عن جريمة قتل سيدة لم تحل حتى ذلك الحين، لذا قاموا بإجراء المقابلات مع عدد من أقارب الضحية بما فيها زوجها، الذي طلب الدخول للمرحاض وسط المقابلة، لكنه نسي أن يغلق جهاز الميكروفون الخاص به، ليستمع إليه مسؤولو البرنامج وهو يتحدث لنفسه ويتمتم ببعض الكلمات التي تثبت أنه القاتل الحقيقي، الأمر الذي دفع رجال الشرطة لإلقاء القبض عليه، فيما يخضع الآن لمحاكمة طويلة، يبدو أنها ستنتهي بإدانته بعدما اعترف على نفسه دون أن يدري.

في الختام، هي مجموعة من أغرب الجرائم التي ارتكبت، حيث نجح فيها المحققون في التوصل إلى الجناة ولو بعد سنوات طويلة من ارتكابها، ما يثبت في كل الأحوال أن العقاب يبقى هو النهاية الطبيعية لأي جريمة مهما بدت معقدة.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا
DMCA.com Protection Status