الحقيقة وراء فوائد وأضرار العرقسوس

يتجه الصائمون خلال شهر رمضان إلى الإكثار من تناول المشروبات بعد الإفطار، ويفضل البعض تناول مشروب العرقسوس، وهو مستخرج النبات الذي أثير حوله الكثير من الجدل، حول كونه مشروبا مفيدا أم مضرا، وهو ما يبدو أنه يجمع بين الصفتين.

فوائد العرقسوس

1- كثيرا ما يشكو الصائمون من مشكلات بالمعدة خلال شهر رمضان، وهي ما يمكن للعرقسوس أن يحلها، عن طريق تسهيله لعملية الهضم، ومن ثم إراحة المعدة بشكل ملحوظ.

2- يقاوم العرقسوس الأمراض السرطانية بصورة فعالة جدا، حيث توجد به مواد كيميائية لها القدرة على التخلص من الخلايا السرطانية، مما يحد من فرص الإصابة بالسرطانات، وخاصة سرطاني البروستاتا والقولون.

3- يشتمل العرقسوس على مضادات للأكسدة تعمل على تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض القلبية المختلفة، حيث تقوم بدور رائع في الحد من تراكم الدهون على الأوعية الدموية، والتي تعد من أبرز أسباب الإصابة بأزمات القلب.

4- للعرقسوس فوائد ذهنية كذلك، فهو قادر على رفع معدلات التركيز بشكل كبير، ما يعد عنصرا مساعدا لطلبة المدارس والجامعات، كذلك يعمل على تحسين الحالة المزاجية، ومن ثم تقليل درجات القلق والتوتر ومواجهة أمراض الاكتئاب.

5- يساهم العرقسوس في علاج مشاكل عدة بالفم، بداية من تقليل الالتهابات، ومرورا بالحد من تسوس الأسنان، ونهاية بالقضاء على مشكلات اللثة.

أضرار العرقسوس

1- يتسبب تناول العرقسوس في رفع مستويات ضغط الدم بالجسم، على خلفية احتفاظه بالمياه، وهو ما يحفز الكثير من الصائمين على تناوله ما بين الإفطار والسحور مرات عدة، لذلك فينصح بتجنبه من قبل من يشكون الضعط المرتفع، وكذلك لمن بعانون من مشكلات بالكلى.

2- ينصح بعد تناوله أيضا من جانب النساء الحوامل، حيث أشارت الدراسات الطبية إلى تسببه في تقليل حجم الرحم، ما يهدد من نجاح مرحلة الحمل، والتعرض للإجهاض.

3- يؤدي تناول العرقسوس بإفراط، إلى تراجع نسب هرمونات الذكورة عند الرجال، ما يقلل من الرغبة الجنسية لديهم.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد

Open

Close