ثقافة ومعرفة

حقائق يجهلها الكثير حول تمثال الحرية

يعد تمثال الحرية معلما أساسيا في الولايات المتحدة الامريكية، بل وعنصرا رئيسيا للثقافة والسياحة أيضا، ولكن ما لا يعلمه البعض أن هذا التمثال ليس له أصل في أمريكا، بل هو هدية من الشعب الفرنسي، والذي وصل إلى نيويورك عام 1885 في حضور ما يقرب من 200,000 شخص، يشاهدون القارب الفرنسي إيزير وهو يقوم بنقله إلى الميناء.

هل تعرف اسمه الحقيقي؟

حقائق يجهلها الكثير حول تمثال الحرية

اعتاد الجميع تسمية هذا المعلم الأمريكي «تمثال الحرية»، ولكن اسمه الحقيقي كما أطلق عليه مصممه فريدريك أوغست هو «الحرية تنير العالم»، والذي يرمز إلى سيدة تحررت من قيود الاستبداد والطغيان.

الكاتب

  • إسراء حمدي

    مؤلفة روايات، لي رواية بعنوان «سفراء الجان» قيد الطباعة. حاصلة على ليسانس آداب وتربية قسم اللغة الإنجليزية..

1 2 3 4 5الصفحة التالية
المصدر
طالع الموضوع الأصلي من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى