دعاء السفر ودعاء الركوب ودعاء الرجوع من السفر

دعاء السفر مهم جدا لمن يلجأ إلى الله في حياته اليومية، إذ يعد السفر من أصعب الأمور التي يواجهها الإنسان في حياته، قال عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم كما في الصحيحين: “السفر قطعة من العذاب، يمنع أحدكم طعامه وشرابه، فإذا قضى نهمته فليعجل إلى أهله”، إلا أنه وعلى الرغم من الجهد والتعب، ومفارقة الأهل والديار، فإن له فوائد ومنافع لا تدرك إلا به، كما روى الإمام أحمد في مسنده عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “سافروا تصحوا”.

وقديما قال الإمام الشافعي رحمه الله:

تغرب عن الأوطان في طلب العلا *** وسافر ففي الأسفار خمس فوائد
تفــرج هم واكتســـاب معيشـــة *** وعلــــم وآداب وصحبــــة ماجـــــد

دعاء السفر

السنة الواردة في دعاء السفر، فهي أن يقوله المسافر عند بداية سفره وخروجه، وعند بداية العودة منه، وذلك لما ورد في صحيح مسلم وغيره عن عبد الله ابن عمر رضي الله عنهما، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا استوى على بعيره، خارجا إلى سفر، كبر ثلاثا ثم قال:

سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون. اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ومن العمل ما ترضى، اللهم هون علينا سفرنا هذا واطو عنا بعده، اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل، اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر، وكآبة المنظر، وسوء المنقلب في المال والأهل“، وفي رواية: ” في المال والأهل والولد“.

دعاء الركوب

يشمل دعاء ركوب الدابة السفر والحضر كليهما، ولا يقتصر على السفر فقط، فقد روى الترمذي وغيره من أصحاب السنن، عن علي بن ربيعة رضي الله عنه قال: شهدت عليا رضي الله عنه أتي بدابة ليركبها، فلما وضع رجله في الركاب قال:

“بسم الله” ثلاثا، فلما استوى على ظهرها قال: “الحمد لله”، ثم قال: “سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون”، ثم قال: “الحمد لله” ثلاثا، “الله أكبر” ثلاثا، “سبحانك إني قد ظلمت نفسي فاغفر لي، فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت”، ثم ضحك، فقلت: من أي شيء ضحكت يا أمير المؤمنين؟ قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم صنع كما صنعت، ثم ضحك، فقلت: من أي شيء ضحكت يا رسول الله؟ قال: “إن ربك ليعجـب من عبـده إذا قال: رب اغفـر لي ذنوبي، إنه لا يغفـر الذنوب غيرك”.

دعاء العودة من السفر

إذا بدأ المسافر رحلة العودة من سفره، وركب دابته، كرر ما قاله في بداية سفره، وهو الدعاء الوارد عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما السابق ذكره، ويزيد في آخره: “آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون”.

أهميته

دعاء السفر من السنن الجميلة والمهمة التي تحقق العديد من الفوائد للمسلم حال سفره، فأنت تسأل الله في دعائك صلاح أمرك وعملك في سفرك كله، وتسأله التيسير والتسهيل، وتستعيذ به من كل سوء وشر، وتستودعه نفسك وأهلك ومالك، فيتكفل الله بحفظك، ويخلفك في أهلك ومالك وولدك، ويبارك لك في سفرك، ويمنع عنك البلاء، ويستجيب دعاءك، ويسخر لك كل شيء، وليس أمر أنفع ولا أنجع من الدعاء في الدنيا والآخرة.

بعض النصائح للمسافر

هذه بعض النصائح التي لا ينبغي إغفالها أو إهمالها، وحتما ستفيد المسافر قبل وأثناء رحلة السفر، نضعها بين يديك هنا لتعم الفائدة، ونذكر منها في هذا المقال ما يلي:

دون ما تحتاجه

ينبغي على الراغب في السفر تدوين ما يحتاجه في رحلته، وما يرغب في حمله معه من متاع وغيره، قبل موعد الرحلة بوقت ليس بالقصير، سواء كان تدوينا كتابيا على ورقة، أو كملاحظة على هاتفه المحمول، حتى يتسنى له إعدادها وتجهيزها وتأمين غير الموجود منها قبل الرحلة بمدة كافية.

تأكد من عدم توافر طلبك في المنزل

قبل شراء ما تحتاجه من السوق، قم بجولة داخل منزلك وتأكد من عدم وجود ما تحتاجه في المنزل قبل شرائه وإنفاق الأموال عليه، راجع حاجياتك جيدا فربما وجدت شيئا هنا أو هناك، فلا تضطر لشرائه حينئذ وتتجنب إهدار مالك.

اكتف بالقليل ودع الباقي للرحلة

حاول التقليل من الحاجيات التي تود اصطحابها معك في رحلتك، احمل أشياءك المهمة التي لا غنى عنها، واستغن قدر المستطاع عن بعض الأشياء، وامنح نفسك فرصة الحصول عليها وجلبها من البلد المقصود بالسفر، حتى لا تفقد متعة التسوق والتجول أثناء الرحلة.

اجمع أوراقك في حافظة واحدة

لا تترك جواز سفرك وأوراقك الخاصة بالسفر والرحلة مبعثرين ما بين هنا وهناك، بل يجب عليك الحرص على تلك المستندات المهمة، وتصويرها والاحتفاظ بنسخة ورقية ونسخة إلكترونية منها، وجمعها مع بعضها البعض في حافظة واحدة، حتى يتسنى لك البحث السريع عن أي مستند خاص بسفرك، ولسهولة الحصول عليه، إذ أن ضياع إحداها سيسبب لك ضياع الوقت، وبالتالي المزيد والمزيد من القلق والتوتر.

اشتر حقيبة سفر مريحة

احرص على شراء حقيبة سفر مريحة، حقيبة السفر هي الرفيق الملازم والمصاحب لك في رحلتك الحالية ورحلاتك المستقبلية، وربما في جولاتك داخل البلد المقصود بالزيارة، لذا احرص على اقتناء حقيبة سفر تجمع بين القوة والتحمل وما بين خفة الوزن والمرونة، وأن تكون مزودة بعجلات حتى يسهل عليك حملها وجرها، حسب الحاجة.

ضع ميزانيتك التقريبية وخذ ما يكفيك

يجب عليك إجراء بعض الحسابات الضرورية لمعرفة تكاليف الرحلة والسفر، ووضع ميزانية تقريبية للرحلة المرتقبة، حتى تعلم المقدار الكافي لك ولأسرتك إن وجدت، كما يجب عليك أخذ ما يكفيك من المال وزيادة تحسبا لأي ظرف طارئ، فلربما لا تجد من يمدك بالمال في البلد الآخر، أو تعجز عن الوصول إلى مصدر ممول لأي سبب من الأسباب.

تهيأ لجميع الظروف المحتملة

يجب على المسافر أن يكون مهيأ لجميع الظروف السيئة التي قد تحصل أثناء رحلته، هناك ظروف مصاحبة للسفر وربما تسوء في بعض الأحيان فيجب وضعها بعين الاعتبار، كحالة الطقس المتقلب، أو حدوث تأخير في رحلة الطيران أو وسيلة السفر وربما إلغائها لسبب طارئ، أو فقد بعض الأمتعة الخاصة بك نتيجة ازدحام المسافرين في نقطة ما، وربما إصابتك بمرض ما في وقت متأخر قبيل الرحلة، لذا عليك باعتماد خطة بديلة تحسبا لأي طارئ.

تعلم القليل من اللغة الأجنبية (الأساسيات)

حاول تعلم بعض الكلمات والجمل التي لا بد وأنك ستحتاجها فور وصولك، وأثناء تواجدك في البلد الأجنبي الذي ستسافر إليه، لا بد وأن تتعلم القليل من تلك اللغة لبعض الاحتياجات الأساسية، كحجز غرف في الفندق، ومعرفة أماكن المطاعم، وكيفية الوصول إلى أشهر الأماكن السياحية والمزارات في هذا البلد، والسؤال عن السعر، ومعرفة العناوين والهواتف الرئيسية كرقم الشرطة المحلية ورقم الطوارئ، وطريقة التحية والشكر والوداع، وغير ذلك.

استمتع بصحبتك

عليك بالتفرغ الكامل لمن معك من أسرتك أو أصدقائك، وتنحية المشاغل والمسؤوليات جانبا ولو لبعض الوقت، ثم الاستمتاع بصحبتك الفريدة التي اخترتها لمرافقتك في هذه الرحلة، التي ربما لن تنساها طيلة عمرك.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد