“ذو القدم الكبيرة”.. الكائن الغامض الذي حير العلماء مئات السنين

كتبت إسراء حمدي

هل سمعت عن ذي القدم الكبيرة أو “Bigfoot”؟ قيل أنه وحش أسطوري أو كائن شبه بشري يمشي على قدمين، وقيل أيضا أنه من سلالة القردة، كما سمي بذي الأقدام الكبيرة، ويعرف أيضا باسم ساسكواتش، فما هو سر هذا الكائن الذي أثار ضجة كبيرة، وحير العلماء لمئات السنين؟

وصفه

ذو القدم الكبيرة كائن ضخم يشبه القرد، يسير على قدمين ويملأ جسده الشعر الكثيف، رأسه مستدير وله عرف يشبه عرف ذكر الغوريلا، يقول البعض أن لونه أسود ويقول آخرون أنه بني داكن أو أحمر داكن، يعتقد أن طوله يتراوح بين 7-10 أقدام، ويزن أكثر من 35 حجرا، والحجر هي وحدة بريطانية لقياس الوزن تعادل 6.35 كغم، أي أنه يزن حوالي 220 كيلوجرام، أما أقدامه فتصل آثارها الهائلة إلى 40 سم.

أين يسكن وكيف تم اكتشافه؟

يعيش الساسكواتش في الغابات شمال غرب المحيط الهادي، وتم اكتشافه لأول مرة عام 1811، عندما عثر المستكشف البريطاني ديفيد تومسون على آثار أقدام كبيرة تصل إلى 17 بوصة، تشير إلى إحدى المخلوقات الغريبة، وقد تم رصده مؤخرا في أكتوبر 2017، عندما ادعى مزارع أنه رأى عائلة كاملة من الساسكواتش، تحمل خنازير فوق أكتافها وتسير في مزرعته في كاليفورنيا، كما ذكر جيفري جونزاليز خبير الخوارق الطبيعية، أنه رصد خمسة أو ستة من الساسكواتش التي كانت تمر أمام مصابيح سيارته الأمامية، وكان أحدهم يحمل خنزيرا.

وفي هذه الأثناء ظهر أيضا فيديو غامض، يظهر مخلوقا غريبا يشبه الساسكواتش، يتأرجح فوق الأشجار بالقرب من أحد ممرات التنزه في كاليفورنيا، وفي حالة أخرى أظهرت لقطات غريبة مخلوق الساسكواتش، وهو ينظر إلى السياح من خلف الأشجار.

أبرز التحليلات

يعتقد البعض أن الساسكواتش ينتمي إلى سلالات القرود العملاقة المنقرضة، حيث أنه يشبه القردة بنسبة كبيرة، ويعتقد آخرون أنه يمكن أن يكون كائنا لا ينتمي إلى الأرض بل فضائيا، ولكن العلماء رفضوا هذه التحليلات ولم يعترفوا بوجود الساسكواتش، بل اعتبروه إحدى الخدع المتقنة، نظرا لأنه لا يوجد أدلة مادية على وجوده، كما أنه لم يتم رصد أعداد كبيرة منه، في جميع المرات التي سجلت فيها مشاهدته.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد